اخبار العالم الاخبار

“حماس”: تفجيرا غزة يستهدفان حاضنة المقاومة ويخدمان الاحتلال

غزة: قالت حركة “حماس”، صباح الأربعاء، إن التفجيرين الذين وقعا في مدينة غزة مساء الثلاثاء، “يستهدفان أمن المواطن في القطاع وحاضنة المقاومة الفلسطينية، ويخدمان الاحتلال الإسرائيلي”.

وأضاف المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم، في تصريح مصور وصل الأناضول نسخة منه، أن “الأحداث المشبوهة التي جرت في قطاع غزة لا تخدم سوى الاحتلال”.

وشدد برهوم على أن أمن المواطن الفلسطيني “خط أحمر”، مؤكدا أن وزارة الداخلية، التي تديرها حركته، “لن تسمح بالعبث في أمن غزة”.

وتابع: “ما لم يستطيع الاحتلال تحقيقه بالحرب على غزة لن يستطيع أحد أن يحققه بهذه التفجيرات المشبوهة”.

وفجر الأربعاء، أعلنت وزارة الداخلية في قطاع غزة، “استشهاد 3 عناصر من الشرطة، وإصابة 3 آخرين جراء تفجيرين منفصلين استهدفا حاجزين للشرطة غرب مدينة غزة”.

وقالت الوزارة في بيان: “إن الأجهزة الأمنية تمكنت من وضع أصابعها على الخيوط الأولى لتفاصيل الجريمة النكراء ومنفذيها، وما زالت تتابع التحقيق لكشف ملابساتها كافة، والتي سنعلن عنها في وقت لاحق”.

وأضافت: “أن الشهداء هم سلامة ماجد النديم (32 عاماً)، و وائل موسى محمد خليفة (45 عاماً)، وعلاء زياد الغرابلي (32 عاماً)”.

وأكدت “أن هذه التفجيرات المشبوهة التي تستهدف خلط الأوراق في الساحة الداخلية هي حوادث معزولة لن تؤثر على تلك الحالة”.

والليلة الماضية، أعلنت وزارة الداخلية التابعة للحركة، حالة الاستنفار لدى كافة أجهزتها الأمنية والشرطية عقب وقوع الانفجارين.

(الأناضول)